في رحاب المعرفة

عزيزي الزائر/عزيزتي الزائرة

يرجى التكرم بتعريف نفسك إلينا بالدخول الى المنتدى اذا كنت عضوا

أو بالتسجيل معنا إن كنت ترغب بالإنضمام الى أسرة المنتدى

التسجيل سهل للغاية وذلك بخطوة واحدة

وتذكر أن باب نيل الإشراف مفتوح للجميع

لكل من يريد ذلك

شكرا

إدارة المنتدى



 
الرئيسيةالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 اجمل ما قيل شعراً في حب الوطن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ღ ŘỢkai ღ
عضو مــاسـي
عضو مــاسـي


الجنس: انثى
المساهمات: 617
العمر: 22
العمل/الترفيه: ٻــــــڃـڀ الإڛتڪــــــشا ڣ
المزاج: ﺃ ڠـا ږ ڠن ڀـﻸ د ے
تاريخ التسجيل: 19/07/2009

مُساهمةموضوع: اجمل ما قيل شعراً في حب الوطن   الإثنين مارس 19 2012, 09:34

الشعر يخلد حب الوطن



د. تنيضب الفايدي
الوطن.. هذا المكان الذي ارتبط به الإنسان، وسكنه روحاً وجسداً، وهام به حباً وحنيناً، هام بصحرائه الواسعة، وجباله المتنوعة،

وأوديته باختلاف أبعادها، كما هام بسمائه وجمالها،وهوائه بنسيمه ورياحه، ورياضه المزهرة، ومراتعه الممرعة، وخيرات

مزارعه،كما أحب بحاره بشواطئها الجميلة وسواحلها الساحرة. وارتبط حب الإنسان بهذا الوطن وذلك بشعر الحنين إلى الديار

والوطن والأرض الذي يعتبر من أرق ما قاله العرب من الشعر، لأنه يعبر عن أنبل العواطف الإنسانية وأرق المشاعر القلبية،

ولأنه عنوان المحبة الصادقة وصدق الوفاء. شعر سداه ولحمته العواطف، ليس للمادة فيه نصيب. لأن فيه حنين الوالدين إلى ابنهم،

وحنين الابن إلى والديه وحنين الاخوان والخلطاء والأحباء، حنين الفرع إلى الأصل، والأصل إلى جزئه. وهدف موضوع «الشعر

يخلد حب الوطن» إلى:


1) اختيار أهم ما قيل في حب الوطن، ويتميز هذا الاختيار بأنه من أكثر ما قيل في حب الديار والأوطان شهرة وعمقاً، ويحفظ


بسهولة لمن أراد حفظه ولا سيما الطلاب والطالبات في المراحل الدراسية المختلفة بما في ذلك المراحل الجامعية.



2) ثم مراعاة الفترات الزمنية بدءاً من العصر الجاهلي وحتى عصرنا الحالي مع تنوع الشعراء واختيار غرر شعرهم في الوطن،


ومع التركيز على الشعر الرقيق الذي يصدر عن وجدان صادق محب للوطن، ويلمس فيه القارئ جيشان العاطفة الصادقة والبعد

عن الصنعة والتكلف، كما أظهر الموضوع حب رسول الله صلى الله عليه وسلم لكل من مكة المكرمة والمدينة المنورة وبعض


المواقع الأخرى كبعض الجبال والأودية.

3) يعتبر هذا الموضوع خطوة أساسية لإبراز أهمية الوطن مع غرس ثقافة أدبية عميقة وأصيلة تعتبر مرجعاً رئيساً لمن أراد


الكتابة عن الوطن وحب الديار، ويستطيع الاستشهاد بالشعر والنثر، ويحقق للطلاب والطالبات ثروة لغوية تسعفهم عند الحديث عن


الوطن.

4) ليس الهدف من موضوع: «الشعر يخلد حب الوطن» مجرد الحفظ والاستظهار، وانما يتجاوز ذلك إلى غرس الوعي الوطني


والاعتزاز به والدفاع عنه، والحفاظ على مكتسباته، ولا سيما أن أغلب كلمات الموضوع شعراً ونثراً تخاطب عاطفة ومشاعر


وأحاسيس القارئ والمستمع. وحيث إن ارتباط الإنسان بحب الموقع الذي نشأ فيه شيء طبيعي لارتباط حياته بذلك المكان، حيث

أسرته وجيرانه، وأقرانه، وذكريات طفولته وهو دليل إخلاص، لأن ذلك يمثل الانتماء إلى الأسرة، والانتماء إلى المجتمع الذي

يعيش فيه، حيث يرتبط الجميع بالوطن ويتآلفون ويتعارفون وقد جاء الإسلام ليثبت هذا الحب، فقد بين الله تعالى فضل الوطن بقوله

: {وإذ أخذنا ميثاقكم لا تسفكون دماءكم ولا تخرجون أنفسكم من دياركم}، حيث جعل الخروج من الديار بمقام قتل الأنفس. وقد


أحب الرسول صلى الله عليه وسلم مكة المكرمة والمدينة المنورة، وهو صلى الله عليه وسلم القدوة والاسوة الحسنة في حب تلك

المدينتين المقدستين، كما أثبت صلى الله عليه وسلم الحب لبعض الأودية والمواقع والجبال ومنها جبل أحد فعن أنس بن مالك

رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن أحداً جبل يحبنا ونحبه» متفق عليه.




واشتاق كثير من الصحابة إلى موطنهم الأول مكة المكرمة حيث هاجروا منها، وتركوا أرضهم، وأموالهم، بل وأهليهم وليس هناك


ما هو أشد مرارة على المرء من ترك وطنه ومسقط رأسه مكرها فهذا سيدنا بلال رضي الله عنه كان عبداً لأمية بن خلف الذي

تفنن في تعذيبه عندما اسلم حيث كان يطرح عرياناً على الحصى والحجارة الملتهبة، ويطوف به صبيان مكة أوديتها، وشوارعها،

وجبالها، وذلك ليردوه عن دينه وهو يردد «أحد، أحد» وأكرمه الله بالثبات على دينه وبالهجرة إلى المدينة النبوية حيث سبقه إليها


حبيبه صلى الله عليه وسلم، وعندما استقر بالمدينة اشتاق إلى مكة حيث قضى بها شطراً من حياته فهي وطنه، حن إلى أوديتها

وجبالها، وشوارعها، التي كانت يعذب بها واشتاق إلى أسواقها، ومنها أسواق مجنة، وحن إلى جبالها ومنها شامة وطفيل وهذا


الشوق دفعه إلى أن يتمثل شعراً:




ألا ليت شعري هل أبيتن ليلة

بواد وحولي أذخر وجليل

وهل اردن يوماً مياه مجنة

وهل يبدون لي شامة وطفيل

إنه الحب الذي ارتبط بمواقع الصبا، مكة المكرمة وشاركه في هذا الحب الصحابة المهاجرون منها إلى المدينة المنورة، وقد


أقرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم على هذا الحب لمكة، ولكنه صلى الله عليه وسلم دعا الله أن يجبب إليه وإليهم المدينة كحبهم

مكة أو أشد حيث قال صلى الله عليه وسلم «اللهم حبب إلينا المدينة كحبنا مكة، أو أشد وصححها لنا وبارك لنا في صاعها


ومدها..» الحديث. متفق عليه.



وفتق حب الديار والوطن عاطفة الحب وأشعلت الهوى لمن سكن هذه الديار، وصدرت نفثات رقيقة وصور دقيقة عن حب الديار


والمنازل، كما ظهر شعر الاعتزاز والافتخار بالأمجاد التاريخية من خلال الشعر بداية من شعراء المعلقات السبع أو العشر، حيث


خلد كل شاعر وطنه، ووطن محبوبته، وبعض الأماكن الأخرى في شعره وأظهر كل شاعر تفجعه على الديار والتوجع للدمن



والآثار، فقد قال امرؤ القيس بن عمرو الكندي


قفا نبك من ذكرى حبيب ومنزل

بسقط اللوى بين الدخول فحومل

فتوضح فالمقراة لم يعف رسمها

لما نسجتها من جنوب وشمأل

(حيث ذكر سقط اللوى، والدخول، وحومل، وتوضح، والمقراة) وهي مواقع لها أهمية لارتباطها بمحبوبته.

وها هو طرفة بن العبد البكري يذكر مكان محبوبته ويسمى (برقة ثهمد):

لخولة أطلال ببرقة ثهمد

تلوح كباقي الوشم في ظاهر اليد

وقوفا بها صحبي علي مطيهم

يقولون لا تهلك أسى وتجلد

وأحب زهير بن أبي سلمى محبوبته، ومواطنها (حومانة الدراج، والمتثلم، والرقمتان) حيث قال:

أمن أم أوفى دمنة لم تكلم

بحومانة الدراج فالمتثلم

ودار لها بالرقمتين كأنها

مراجيع وشم في نواشر معصم

وكذلك بقية شعراء المعلقات اشتاقوا قديماً إلى أوطانهم واشتد حنينهم إلى منازل الصبا، ومواطن الأهل، وقد يحب الإنسان وطنه مع عدم توفر ما يسعى إليه. قال الشاعر:

وتستعذب الأرض التي لا هوى بها

ولا ماؤها عذب ولكنها وطن

بل إن حب المكان يحول ترابه إلى مسك وكافور، وأشجاره ذات الأعواد الجافة إلى رند

وهو نبت طيب الرائحة:

ألا إن وادي الجزع أضحى ترابه

من المسك كافوراً وأعواده رندا

وما ذاك إلا أن هنداً عشية

تمشت وجرت في جوانبه بردا

حيث خلد هذا الحب وادي الجزع، وخلد الشعراء القدماء حب الدياروتحديدها بالجبال والاودية، والسهوب، وتشرب ذلك الحب ابناؤهم، واصبحت الاجيال تردد ذلك الشعر، وتعلم موطن الشاعر بجباله واوديته التي عاش فيها وخلدها شعره فهذا الشاعر «عائذ بن محصن» ولقبه المثقب العبدي رصد خمسة مواطن في بيتين من الشعر:

لمن ظعن تطالع من ضبيب

فما خرجت من الوادي لحين

مررن على شراف فذات رجل

ونكبن الذرائح باليمين

حيث ذكر الشاعر من الاماكن «ضبيب» و«الوادي» و«شراف» و«ذات رجل» و«الذرائح» وهي مواقع لها اهمية لدى

الشاعر، لارتباط ذلك برحيل حبيبته «فاطمة» ومطالبته اياها ان تمتعه قبل رحيلها بالحديث والنظر والتحية قبل ان يحول البعد


بينه وبينها او كما خاطبها في بداية قصيدته قائلاً:


افاطم قبل بينك متعيني

ومنعك ما سئلت كأن تبيني

فلا تعدي مواعد كاذبات

تمر بها رياح الصيف دوني

ويعبر الشعر - كما هو معلوم - عن فطرة فطر الله الناس عليها، ولا تبديل لفطرة الله، حيث يبقى هذا الحنين ما بقي الزمان، وهو


فطرة في كل ذي روح خلقه الله: في الإنسان والحيوان، والطير.وقد ذكروا في سبب الحنين الى الوطن اقوالاً: قال ابو عمرو بن

العلاء: مما يدل على حرية الرجل وكرم غريزته، حنينه الى اوطانه، وتشوقه الى مقدم اخوانه وبكاؤه على ما مضى من زمانه.


وقالوا: الكريم يحن الى وطنه كما يحن الاسد الى غابه.وقالوا: يشتاق اللبيب الى وطنه كما يشتاق النجيب الى عطنه.. وقال


آخر: الحنين الى الوطن من رقة القلب، ورقة القلب من الرعاية، والرعاية من الرحمة، والرحمة من كرم الفطرة، وكرم الفطرة


من طهارة الرشدة، وكرم الرشدة من كرم المحتد. قال الشاعر:



لقرب الدار في الاقتار خير

من العيش الموسع في اغتراب

قيل لاعرابي: اتشتاق الى وطنك؟

قال: كيف لا اشتاق الى رملة كنت جنين ركامها، ورضيع غمامها!

وكنا الفناها ولم تك مألفاً

وقد يؤلف الشيء الذي ليس بالحسن

كما تؤلف الأرض لم يطب بها

هواءً ولا ماءً ولكنها وطن

وهاهو ابن الرومي وقد عصف به الشوق الى وطنه فكيف يفرط به او يبيعه او يتنكر له:

ولي وطن آليت الا ابيعه

والا ارى غيري له الدهر مالكا

عهدت به شرخ الشباب ونعمة

كنعمة قوم اصبحوا في ظلالكا

وحبب اوطان الرجال اليهم

مآرب قضاها الشباب هنالكا

اذا ذكروا اوطانهم ذكرتهم

عهود الصبا فيها فحنوا لذلكا

فقدالفته النفس حتى كأنه

لها جسد ان بان غودر هالكا

وما ذاك الا ان الوطن جزء غال من الشخص ومسرح احداث حياته بمراحلها المختلفة وحياة اجداده وعبر عن ذلك ابن الرومي ايضاً في تشوقه الى بغداد، وقد طال مقامه بسر من رأى:

بلد صحبت به الشبيبة والصبا

ولبست ثوب العيش وهو جديد

فإذا تمثل في الضمير رأيته

وعليه اغصان الشباب تميد

ولان ذكر الديار يهيج العواطف الكامنة، فقد جعله العرب من مهيجات قول الشعر عندهم، حيث وقف الجاهليون على اطلاق الاحبة. ذكر ذلك ابن قتيبة في سبب وصف الاطلال والوقوف عليها:

سمعت بعض اهل الادب يذكر ان مقصد القصيد، انما ابتدأ بذكر الديار والدمن والآثار، فبكى وشكا، وخاطب الربع، واستوقف الرفيق، ليجعل ذلك سبباً لذكر اهلها الظاعنين عنها، اذ كان نازلة العمد في الحلول والظعن على خلاف ما عليه ساكنة المدر، لانتقالهم من ماء الى ماء، وانتجاعهم الكلأ، وتتبعهم مساقط الغيث حيث كان. ثم وصل ذلك بالنسيب فشكا شدة الوجد، والم الفراق، ليميل نحوه القلوب.. ثم قال: وليس لمتأخر الشعراء ان يخرج عن مذهب المتقدمين فيقف على منزل عامر او يبكي عند مشيد البنيان، لان الاقدمين وقفوا على المنزل الداثر والرسم العافي.

وركز الشعراء على مواطن محددة او مدن معينة وذلك كالشعر الذي ورد في الحجاز او مكة المكرمة، او المدينة المنورة، وبعض الاودية والجبال، وهذا النوع من الشعر اكثر من ان يحصر، وقد تتفاوت درجة الحب من موقع الى آخر، ولكن اكثرهم حباً وارتباطاً بالإنسان الموقع الذي ولد فيه، قال ابو تمام:نقل فؤادك حيث شئت من الهوى

ما الحب إلا للحبيب الأول

كم منزل في الأرض يألفه الفتى

وحنينه أبداً لأول منزل

أما نجد فلها شأن آخر في الحب، لا يتسع المقام لذكره، حيث أنها موطن لجميع شعراء العربية حتى الذي لم يتمتع بالحياة فيها. قال أعرابي:

أقول لصاحبي والعيس تهوي

بنا بين المنيفة فالضمار

تمتع من شميم عرار نجد

فما بعد العشية من عرار

ألا يا حبذا نفحات نجد

وريا روضة غب القطار

وقال آخر حيث أن وطنه وطن محبوبته سواء كانت في تهامة أو في نجد:

لله أشواقي إذا نزحت

دار بنا، وطواكمو البعد

إن تتهمي فتهامة وطني

أو تنجدي، يكن الهوى نجد

وتخرج كلمات خير الدين الزركلي من أعماق قلبه حباً لوطنه، ولعل قصيدته التي تم اختيار بعض أبياتها تعتبر من أجمل ما قرأت في حب الوطن:

العين بعد فراقها الوطنا

لا ساكنا ألفت ولا سكنا

ريانة بالدمع، أقلقها

ألا تحس كرى ولا وسنا

كانت ترى في كل سانحة

حسناً، وباتت لا ترى حسنا

والقلب لولا أنة صعدت

أنكرته وشككت فيه أنا

ليت الذين أحبهم علموا

وهم هنالك ما لقيت هنا

ما كنت أحسبني مفارقهم

حتى تفارق روحي البدنا

أما أمير الشعراء أحمد شوقي.. فقد أكثر في حب الوطن وأصبحت قصائده في الوطن، وبعض أبياتها شواهد يتمثل بها كل محب لوطنه ومن أشعاره:

لا تلوموها، أليست حرة

وهوى الأوطان للأحرار دين؟

وقال أيضاً:

في هوى الأوطان مقدرة

لذوي الأخلاق والفطن

أنت في فقر إذا افتقرت

وإذا استغنت فأنت غني

وإذا عزت عززت بها

وإذا هانت فرح فهن

إن إنساناً تقابله

ليس إنساناً بلا وطن

وقال أيضاً:

ويا وطني لقيتك بعد يأس

كأني قد لقيت بك الشبابا

وقال في غربته تشوقاً إلى وطنه:

وطني لو شغلت بالخلد عنه

نازعتني إليه في الخلد نفسي

شهد الله لم يغب عن جفوني

شخصه - ساعة - ولم يخل حسي

وقال أيضاً:

إنما الشرق منزل لم يفرّق

أهله، إن تفرقت أصقاعه

وطن واحد على الشمس والفص

حى، وفي الدمع والجراح اجتماعه

وقال أيضاً:

وللأوطان في دم كل حر

يد سلفت ودين مستحق

وللحرية الحمراء باب

بكل يد مضرجة يدق

وقال أيضاً:

وطني أسفت عليك في عيد الملا

وبكيت من وجد ومن إشفاق

لا عيد لي حتى أراك بأمة

شماء راوية من الأخلاق

وللوطن حقوق يذكرها الشاعر حافظ إبراهيم:

رجال الغد المأمول إن بلادكم

تناشدكم بالله أن تتذكروا

عليكم حقوق للبلاد أجلها

تعهد روض العلم، فالروض مقفر

قصارى منى أوطانكم أن ترى لكم

يداً تبتني مجداً ورأساً يفكر

فكونوا رجالاً عاملين أعزة

وصونوا حمى أوطانكم وتحرروا

وكم ردد الشباب ما قاله مصطفى صادق الرافعي:

بلادي هواها في لساني وفي دمي

يمجدها قلبي ويدعو لها فمي

ولا خير فيمن لا يحب بلاده

ولا في حليف الحب إن لم يتيّم

وعبّر شعراء المهجر على بعدهم عن شدة الشوق والجوى للوطن حيث قال جورج صيدح:

وطني طيفك ضيفي في الكرى

كلما أطبقت جفنيّ رقد

يتجنى فإذا ملت إلى

ضمه أعرض عني وابتعد

أترى طيف بلادي مثلها

كلما رق له القلب استبد

وها هو الشاعر نزار قباني يبرز حبه للوطن ضمن قصيدة بدأها:

أتراها تحبني ميسون

أم توهم، والنساء ظنون

كم رسول أرسلته لأبيها

ذبحته تحت النقاب العيون

ثم يقول:

ما وقوفي على الديار وقلبي

كجبيني قد طرزته الغضون

هل مرايا دمشق تعرف وجهي

من جديد، أم غيرتني السنين

هل هي الشام بعد فرقة دهر

أنهر سبعة، وحور عين

النوافير في البيوت كلام

والعناقيد سكر مطحون

ويطلب من الوطن أن يحتضنه:

احتضني ولا تناقش جنوني

ذروة العقل، يا حبيبي، الجنون

أهي مجنونة بشوقي إليها

هذه الشام أم أنا المجنون

ويخاطبه قائلاً:

وطني يا قصيدة النار والورد

تغنت بما صنعت القرون

إلى أن يقول:

اعذريني إذا بدوت حزيناً

إن وجه المحب وجه حزين

وقال محمود درويش:

وأبي قال مرة:

(الذي ماله وطن

ماله في الثرى ضريح

ونهاني عن السفر)

وطوف الشاعر القروي بلاد الله ولكنه عاد لوطنه ليموت فيه:

بنت العروبة هيئي كفني

أنا عائد لأموت في وطني

أأجود من خلف البحار له

بالروح ثم أضن بالبدن!؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
assil
مـشـرفـة الـمنـتديـات الـعلـمية
مـشـرفـة الـمنـتديـات الـعلـمية


الجنس: انثى
المساهمات: 1131
العمر: 19
العمل/الترفيه: طالبة
المزاج: متفائلة
تاريخ التسجيل: 22/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: اجمل ما قيل شعراً في حب الوطن   الإثنين مارس 19 2012, 09:45

مميزة دوما رقية شكرا لك Cool


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ilyes
مدير المنتدى
مدير المنتدى


الجنس: ذكر
المساهمات: 27969
العمر: 23
العمل/الترفيه: ليسانس تربية بدنية ورياضية
تاريخ التسجيل: 05/12/2008


مُساهمةموضوع: رد: اجمل ما قيل شعراً في حب الوطن   الثلاثاء مارس 20 2012, 18:25

بارك الله فيك اختي رقية على الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rihab.yoo7.com
ღ ŘỢkai ღ
عضو مــاسـي
عضو مــاسـي


الجنس: انثى
المساهمات: 617
العمر: 22
العمل/الترفيه: ٻــــــڃـڀ الإڛتڪــــــشا ڣ
المزاج: ﺃ ڠـا ږ ڠن ڀـﻸ د ے
تاريخ التسجيل: 19/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: اجمل ما قيل شعراً في حب الوطن   الخميس أبريل 19 2012, 10:09

شكرا على ردكم رائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sidali madridi
عضو فــعــال
عضو فــعــال


الجنس: ذكر
المساهمات: 153
العمر: 23
العمل/الترفيه: ليسانس في الادب
المزاج: جزائري ومسلم والحمد لله
تاريخ التسجيل: 17/04/2012

مُساهمةموضوع: رد: اجمل ما قيل شعراً في حب الوطن   الخميس أبريل 19 2012, 20:27

متميزة اختي رقية بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدو 91
مدير المنتدى
مدير المنتدى


الجنس: ذكر
المساهمات: 14275
العمر: 23
العمل/الترفيه: ماستر نقد أدبي
المزاج: الحمد لله
تاريخ التسجيل: 04/12/2008


مُساهمةموضوع: رد: اجمل ما قيل شعراً في حب الوطن   الخميس أبريل 19 2012, 22:03

شكرا رقية على كل شيئ[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



للتواصل على الفيس بوك

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

تعلم فليس المرء يولد عالما .. وليس أخو علم كمن هو جاهل


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rihab.yoo7.com
ღ ŘỢkai ღ
عضو مــاسـي
عضو مــاسـي


الجنس: انثى
المساهمات: 617
العمر: 22
العمل/الترفيه: ٻــــــڃـڀ الإڛتڪــــــشا ڣ
المزاج: ﺃ ڠـا ږ ڠن ڀـﻸ د ے
تاريخ التسجيل: 19/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: اجمل ما قيل شعراً في حب الوطن   الخميس أبريل 19 2012, 23:35

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]








[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

اها انظمت إلينا اهلا وسهلا siad ali
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

اجمل ما قيل شعراً في حب الوطن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

 مواضيع مماثلة

-
» كل جديد عن اعلانات التوظيف بمراكز التكوين المهني 2012 عبر الوطن
» اجمل صورأنمي
» اجمل رساله حب قصيره
» لتكون اجمل رجـــل في العالم
» اجمل الصور لريال مدريد
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في رحاب المعرفة :: الآداب :: أمثال وحكم وأقوال مأثورة-
انتقل الى: